الأحد 27 مايو 2018 - 05:21 صباحاً - القاهرة
Al Hashemiah Contracting Company B  Safety Egypt
أخبار مصرية

خلال الاعلان عن انطلاق مؤتمر إيجبس ... الملا : إضافة 1.6 مليار ق / م من الغاز لاول مرة خلال سنوات

الاثنين 05 فبراير 2018 02:19 مساءً (581)

4 فبراير 2018، القاهرة-ينطلق مؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول (إيجبس 2018)، تحت رعاية سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، وإشراف وزارة البترول والثروة المعدنية، في الفترة من 12 إلى 14 فبراير، بمركز مصر للمؤتمرات والمعارض الدولية بالقاهرة الجديدة، حيث يعد المنصة الرئيسية لاستعراض التقدم الملحوظ الذي أحرزته مصر وخططها الطموحة لتنمية قطاع البترول والغاز. ويجمع المؤتمر أهم الوزراء والمسئولين الحكوميين وممثلي أهم الكيانات المحلية والإقليمية والدولية العاملة بالقطاع،بالإضافة إلى الشركات الرائدة في مجال التكنولوجيا والخدمات.

 

صرح المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية: "أتوجه بخالص الشكر لكل من شارك في هذا المؤتمر الصحفي لنعلن اليوم عن اطلاق فعاليات الدورة الثانية من معرض مصر الدولي للبترول "إيجبس 2018" برعاية معالي رئيس الجمهورية، للعام الثاني على التوالي. وبعد النجاح الكبير الذي حققه المعرض بالعام الماضي، يملؤنا التفاؤل بتحقيق المزيد من النجاح هذا العام، وذلك لعدة أسباب، على رأسها آراء المشاركين، والكيانات، وكل الحضور الذين أكدو أهمية استمرار هذا المؤتمر على نحو سنوي. يعد إيجبس 2018 مؤتمر متخصص يجذب الانتباه العالمي، ويشمل ذلك كل من شركات البترول والمؤسسات المالية والمصرفية أيضًا والأنشطة المكملة لصناعة البترول".

 

تقدم النسخة الثانية من إيجبس عددًا من السمات الجديدةوالمميزة، ما يجعل المعرض وجهة أساسية لأهم المستثمرين الإقليميين والدوليين للعمل يدًا بيد مع الحكومة المصرية من أجل تعظيم قدراتها. وصرح السيد/ كريستوفر هدسون، رئيس قطاع الطاقة العالمية بشركة دي إم جي إيفينتس: "إنه لمن دواعي فخرنا أن نكون شريك نجاح الحكومة المصرية للعام الثاني على التوالي. ففي ضوء التطورات الكبيرة التي شهدها القطاع وشهدتها الدولة بالكامل خلال العام الماضي، نرى أن دورنا أصبح أكثر أهمية لحشد الخبراء وإقامة المعرض الذي أصبح بمثابة ركيزة استراتيجية للقطاع في مصر والمنطقة، وداعمًا مستمرًا للتنوع والشمول".

وأضاف معالي الوزير، المهندس طارق الملا :"بدأ عام 2018 بالعديد من قصص النجاح على مستوى القطاع، بفضل جهود رجال الصناعة في مصر، ويشمل ذلك كل من الشركات المصرية والأجنية أيضًا. وتشمل نجاحات هذا العام أربعة مشروعات ضخمة في تنمية البترول والغاز، فلأول مرة على مدار سنوات يتم إضافة 1.6 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي. وقد احتفلنا الاسبوع الماضي بإطلاق حقل (ظهر)، بحضور رئيس الجمهورية، وتم استصدار قانون تنظيم سوق الغاز خلال الشهور الماضية، والذي يعد واحدًا من أهم القوانين التي ستدعم أنشطتنا في مجال الغاز ومراحله. ويتمثل أكبر أهدافنا في تحويل مصر إلى مركز إقليمي للبترول والغاز. ويستقبل المؤتمر هذا العام حجم أكبر من المشاركات مقارنة بالعام الماضي، وسيتضن المعرض الكثير من الجلسات الفنية التي ستشهد مشاركات كبيرة من داخل وخارج القطاع. كما سيعمل المؤتمر هذا العام كنافذة ينظر إلينا العالم من خلالها، مما سيسمح لنا بتسليط الضوء على قصص نجاحنا على مدار الأعوام الماضية، وخططنا المستقبلية لاستمكال هذه النجاحات".

 

ستنعقد المراسم الافتتاحية للمؤتمر وخطاباته الرئيسية واجتماعاته الوزارية بمشاركة نخبة من أبرز قادة ووزراء الطاقة على الصعيدين الإقليمي والعالمي وعلى رأسهم المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية المصري، والسيد مصطفى قيطونى، وزير الطاقة بالجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، والدكتور/ صالح علي حامد الخرابشه، وزيرالطاقة والثروة المعدنية بالمملكة الأردنية الهاشمية، والسيد جبريل أوبيانج ليما، وزير المناجم والصناعة والطاقة بغينيا، والسيد جبار علي حسين اللعيبي، وزير البترول بجمهورية العراق، والسيد ديفيد ماهلوبو، وزير الطاقة بجمهورية جنوب أفريقيا،والسيد محمد باركندو، الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، والسيد عباس النقي، الأمين العام لمنظمة الدول العربية المصدرة للبترول (أوابك) والسيد يوري سنتيورين، الأمين العام لمنتدى الدول المصدرة للغاز(GECF).

 

كما تشمل أهم فعاليات المعرض عقد "مؤتمر القطاع الاستراتيجي" الذي يضم مجموعة كبيرة من الرؤساء التنفيذيين على الصعيد العالمي تشمل: كلاوديو دي سكالزي، الرئيس التنفيذي لشركة إيني، وبوب دادلي، الرئيس التنفيذي لمجموعة بي بي، وجريجوريس ستيرجيوليس، الرئيس التنفيذي بشركة هيلينك بتروليوم،  ولورينزو سيمونيللي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بيكر هيوز التابعة لشركة GE، ومصطفى صنع لله، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا.

 

بينما تركز "المناقشات الاستراتيجية للرؤساء التنفيذيين" على أدوار القطاعات الأولية والمتوسطة والنهائية بصناعة البترول، نحو تمكين مصر من تحقيق أهدافها التنموية المستدامة بقطاع الطاقة. وتجدر الإشارة أيضًا إلى انعقاد "مأدبة غداء التمويل والاستثمار" التي تجمع كل من ممثلي الحكومة، ومؤسسات البترول الوطنية والدولية، والبنوك المحلية والدولية، وشركات الاستثمار الخاص.

 

وعلق السيدكريستوفر هدسون على أهم الفعاليات الأساسية للمعرض، قائلاً: "سينطلق المؤتمر الفني بالتزامن مع معرض إيجبس 2018، حيث يتضمن 31 جلسة تشمل أكثر من 11 تخصص ومن المقرر أن تتناول بعضًا من أبرز القضايا والموضوعات في قطاع الطاقة". وأضاف: "إن مؤتمر "السيدات في قطاع الطاقة" وجوائزه والذي تم الإعلان عنه مؤخرا، يعكس التزام الحكومة والقطاع نحو الشمول والتنوع، حيث يكرم ويتوج أهم إنجازات ومساهمات السيدات في القطاع. كما تتضمن فعاليات إيجبس ٢٠١٨ عقد مؤتمر "الأمن والصحة والسلامة والبيئة في قطاع الطاقة"، الذي أُطلق مؤخرًا، والذي يأتي في وقتٍ يعد أمن الموارد البشرية والبنية الأساسية فيه أكثر أهمية من أي وقت مضى".

 

ويستضيف (إيجبس 2018) أكثر من 400 شركة عارضة، و15,000 زائر، وأجنحة مخصصة لـ 11 دولة من أهم الدول المنتجة للبترول، بما يشمل البحرين، والصين، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، والنرويج، وروسيا، واسكتلندا، والإمارات العربية المتحدة، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة الأمريكية، وأكثر من 1,000 مندوب للمؤتمر، بالإضافة إلى أكثر من 150 خبير متحدث يشاركون في أكثر من 50 جلسة متخصصة.

أضف تعليق
لا توجد تعليقات
التعليقات
بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

بواسطة محمد اسماعيل 04 مارس, 2015

واللهى الناس احتارت فى عيشتها لا شغل ولا مشغلة وأحيانا بيضطروا للسرقة وتعريض نفسهم للمهالك علشان يعيشوا وكل انسان ونصيبه

شركات مميزة المزيد

جميع الحقوق محفوظة لموقع شبكة البترول